كيف يساهم خفض سعر الفائدة في زيادة حجم الإستثمارات؟

قررت لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي المصري برئاسة طارق عامر، في اجتماعها اليوم الخميس 15 فبراير ، تخفيض سعر العائد علي الإيداع والإقراض لليلة واحدة وسعر العملية الرئيسية للبنك المركزي بمقدار 1% ، ليصبح 17.75% و18.75% و18.25على الترتيب.

خفض أسعار الفائدة على الإيداع و الإقراض يساهم في زيادة تمويل الإستثمارات وتقليل حجم الإدخار، بما يسمح بزيادة حجم التمويل الموجه للمشروعات، و يزيد من فرص التشغيل و الوظائف

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*